TLAXCALA تلاكسكالا Τλαξκάλα Тлакскала la red internacional de traductores por la diversidad lingüística le réseau international des traducteurs pour la diversité linguistique the international network of translators for linguistic diversity الشبكة العالمية للمترجمين من اجل التنويع اللغوي das internationale Übersetzernetzwerk für sprachliche Vielfalt a rede internacional de tradutores pela diversidade linguística la rete internazionale di traduttori per la diversità linguistica la xarxa internacional dels traductors per a la diversitat lingüística översättarnas internationella nätverk för språklig mångfald شبکه بین المللی مترجمین خواهان حفظ تنوع گویش το διεθνής δίκτυο των μεταφραστών για τη γλωσσική ποικιλία международная сеть переводчиков языкового разнообразия Aẓeḍḍa n yemsuqqlen i lmend n uṭṭuqqet n yilsawen dilsel çeşitlilik için uluslararası çevirmen ağı

 03/12/2020 Tlaxcala, the international network of translators for linguistic diversity Tlaxcala's Manifesto  
English  
 UNIVERSAL ISSUES 
UNIVERSAL ISSUES / تفاصيل الرسالة المهمة التي بعثها الدكتور ظريف الى الأمين العام للأمم المتحدة
Date of publication at Tlaxcala: 11/05/2020
Original: متن کامل نامه وزیر امور خارجه جمهوری اسلامی‌ ایران به دبیرکل سازمان ملل متحد
Translations available: English  Deutsch  Français 

تفاصيل الرسالة المهمة التي بعثها الدكتور ظريف الى الأمين العام للأمم المتحدة

Mohammad Javad Zarif محمد جواد ظریف

 

 

وتزامنا مع الذكرى السنوية الثانية للانسحاب غير القانوني والفاشل للولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي، بعث وزير الخارجیة الدكتور محمد جواد ظريف رسالة مهمة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لفت انتباهه فیها إلى بعض القضايا المتعلقة بالانسحاب غیر القانوني للولايات المتحدة الامریکیة من خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي)  وكذلك فرض عقوبات احادية غير قانونية ضد شعب وحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وهو ما يتعارض بشكل واضح مع التزامات تلك الحكومة بموجب القانون الدولي ، کما لفت انتباه مجلس الأمن إلى القضايا المتعلقة بالانتهاكات الجسيمة والمتكررة والمستمرة لميثاق الأمم المتحدة خاصة المادة 25 من قبل الولايات المتحدة، التي عرضت مصداقية واستقلالیة الأمم المتحدة للخطر وتهدد السلام والأمن الدوليين.

 

واشار وزير الخارجية في هذه الرسالة إلى انسحاب الولايات المتحدة الأحادي وغير شرعي من الاتفاق النووي وإنهاء مشاركتها في الاتفاق النووي وإعادة فرض جمیع العقوبات التي رفعت وفق الاتفاق النووي و "عدم الالتزام الرئيسي" بالاتفاق النووي یتعارض بشکل واضح مع القرار الأممي 2231 الذي كانت أمريكا نفسها قد عرضته، واكد: يجب على الأمم المتحدة أن تعالج على الفور مسؤولية حكومة الولايات المتحدة وأن تحاسبها على تداعیات ممارساتها العدائية التي تتعارض بوضوح مع ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي. إن إفلات الولايات المتحدة من العقاب في هذه القضية وغيرها سيضر بشدة بمصداقية الأمم المتحدة.
واعتبر الدكتور ظريف الإجراءات الأمريكية غير القانونية في التجاهل الصارخ للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة "اضعافا لمبدأ التسوية السلمية للنزاعات وتعريض التعددية ومؤسساتها للخطر" ، و"مؤشرا على العودة إلى حقبة الاحادية الكارثية والفاشلة التي تشجع على الأفعال غير القانونية" ، وكل ذلك مؤشر على التهديد الواضح للسلم والأمن الدوليين.

وأضاف الدكتور ظريف: ان أمريكا خاصة منذ مجىء إدارة ترامب حتى اللحظة، لجأت مرة أخرى إلى الإجراءات القسرية الاحادية ولم تنجز التزاماتها بموجب الاتفاق النووي فحسب، بل وضعت العراقيل في مسار تنفيذ تعهدات الأعضاء الآخرين في الاتفاق النووي والدول الاعضاء في الامم المتحدة بشكل أساسي.

ونوه وزير الخارجية الى ان انسحاب الولايات المتحدة الامريكية من الاتفاق النووي ومن ثم اعادة فرض عقوباتها الجائرة والشاملة والاحادية على ايران كان ينبغي ان يؤخذ كتحذير ضد السلام والامن الدوليين.

وأكد الدكتور ظريف أنه حان الوقت لكي يضمن مجلس الامن واعضاؤه التنفيذ الكامل للاتفاق النووي من قبل جميع الاطراف، وعلى مجلس الامن ادانة اعادة فرض العقوبات غير القانونية على الشعب الايراني التي تعتبر انتهاكاً للميثاق والقرار 2231 والقوانين الدولية بدلاً من الاشراف السلبي على تكرار هكذا توجهات مسيئة من قبل الولايات المتحدة وما يرافقه من افلات مطلق من العقاب.

وأعرب وزير الخارجية عن ثقته ازاء اطلاع الأمين العام للأمم المتحدة على التقارير الخمسة عشر والمتتالية للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن التحقق من امتثال إيران الكامل لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي، وأضاف: بهدف اثبات حسن نيتي أود أن اعلن مرة اخرى ان الجمهورية الإسلامية الإيران ستواصل تعاونها الكامل والفعال مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ونوه الدكتور ظريف في هذه الرسالة الى الخصائص الرئيسية للقرار الاممي 2231 ، قائلا، ان تصريحات المسؤولين الأمريكيين بشأن نيتهم العمل ضد قرار مجلس الأمن رقم 2231 مقلقة للغاية وقد تؤدي إلى اوضاع لا يمكن السيطرة عليها وأي عمل ضد قرار مجلس الأمن رقم 2231 ، وخلافا لهذا الإطار، ستكون له عواقب وخيمة على استدامة الشروط المتفق عليها.

وأشار الدكتور ظريف الى رسالة رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى نظرائه في صيغة 4+1(8 مايو 2019) حول أن أي عقوبات أو قيود جديدة يفرضها مجلس الأمن تتعارض مع الالتزامات الأساسية الممنوحة للشعب الإيراني، قائلا، في هكذا سيناريو، ستكون خيارات إيران حاسمة، كما تم الإبلاغ عنها سابقًا إلى الأعضاء المتبقيين في الاتفاق النووي، وستقع جميع المسؤوليات على عاتق الولايات المتحدة وأي كيان ساعد الولايات المتحدة أو بقي صامتًا ضمنًا تجاه سلوكها غير القانوني.

 





Courtesy of وزارت الشئون الخارجیه الجمهوریه الاسلامیه الایرانیه
Source: https://bit.ly/35O7NbG
Publication date of original article: 09/05/2020
URL of this page : http://www.tlaxcala-int.org/article.asp?reference=28918

 

Tags: محمد جواد ظریفأنطونیو غوتیرشایرانآمریکاالامین العام للامم المتحده
 

 
Print this page
Print this page
Send this page
Send this page


 All Tlaxcala pages are protected under Copyleft.